المنتدى الأطياف نبضات قلم قصة الطموح (من تأليفي )

مشاهدة 11 مشاركة - 1 إلى 11 (من مجموع 11)
  • الكاتب
    المشاركات
  • #409
    أبعـــاد
    مراقب

    .
    .
    .
    .
    .

    1157503536.jpg
    .
    .
    .
    .
    .
    .

    ظلمه , جو غائم , رياح قويه ,
    في أرجاء تلك القريه الصغيره,,
    لا تسمع سوى أصوت صرير الأبواب,,
    والقناديل المعلقه , و أزيز قوي لأسلاك الكهرباء,,

    في أعلى الجبل يوجد ذلك المنزل المهترئ ,
    أصوات أنين الرياح بين جنباته , الستائر المعلًقه
    في تلك الغرفه تكاد تسقط على الأرض بسبب الرياح
    القويه , لايوجد شيئُ في تلك الغرفه سوى طاوله وكرسي قديمين ’’…..

    . لا يرى شيئاً أمامه فالسواد الحالك والظلمه جعلته
    يتلمًس ويبحث عن أعواد الثقاب ليوقد شمعته ,
    يسمع أنفاسه تتردد بين جنبات تلك الغرفه الحالكه ..
    أغلق النافذه وأشعل الشمعه بصعوبه .,,
    جلس على كرسيه ليسترخي بعد عناء يوم طويل وشاق,
    نظر إلى طاولته كانت ممتلئه بالكتب والمذكرات وبعض الملفات ,
    توجد بعض الأوراق المهمه ملصقه على ذلك الجدار الصامد ,,
    أخذ قلمه وشرع في الكتابه …..

    بعد أن أنهى فصلاً كاملاً نظر إلى ساعته وقد أمضى
    ساعتين , أغلق الكتاب , نهض من كرسيه بعد عناء
    أخذ شمعته التي بأي حركه تصدر منه سوف تنطفئ ,
    يمشي بهدوء في الممر , رعبة المنزل وظلمته توحي
    بالوحشه والخوف ,
    فتح باب الغرفه الأخرى ببطء وبدأ يمشي بهدوء ,
    أخذ كيس مملوء بالدواء فتحه وقد قارب على الإنتهاء
    شعر بجفاف في حلقه ,,
    التفت على وراءه ليرى ذلك السرير الحديدي البالي
    وعليه ممده تلك العجوز الضعيفه التي لا تستطيع الحراك
    إلا بعد عناء طويل ,, لا يسمع سوى صوت فحيح أنفاسها , رفعت راسها بصعوبه لتنظر إليه , نظراتها الحزينه كالسهم على قلبه , لمعت في عينها تلك
    الدمعه البائسه , ,
    جلس بجوارها وأسندها على يده , أسقاها الدواء ثم استلقت مرةً أخرىوهي تنظر إليه نظرات امتنان, قبًل رأسها وأسدل عليها الغطاء بإحكام , مشى وهو يراقبها ليطمئن قلبه عليها ,,

    أغلق باب تلك الغرفه ثم استند عليه بتعب وحزن ,
    أغمض عينيه وأطلق عنان أفكاره , ,
    ما هذه الشدائد التي تصيبني والفقر المدقع الذي أعيشه
    والتعب الذي ينتابني و و و ثم فتح عينيه بقوه لااا
    سأظل صامداً سأظل شامخاً رغم وجود هذه العقبات
    في طريقي من أجل طموحي وأملي الذي رسمته وما
    زلت مصراً على ذلك ,,

    مشى بخطوات ثابته كلها إصرار وعزيمه , دخل غرفته
    صوت الرعد يدوي في أرجائها , انفتحت النافذه بقوه
    اهتزت تلك الطاوله , تطايرت الأوراق منها , سقطت
    الكتب على الأرض ,,

    وقف في مكانه لا يرى ما حوله فقد انطفأت شمعته ,,
    بعد دقائق هدأت العاصفه , سمع أصوات قطرات المطر
    أطلً من النافذه وقد بدأ يزداد هطول المطر رفع راسه
    ( يارب يسًر لي يارب حقق لي أملي وطموحي الذي
    أنشده , يارب أخرجني من هذا المأزق…

    أغلق النافذه بإحكام وذهب إلى فراشه ليودع يوماً
    حافلاً بالأحداث , مر شريط يومه عليه كاملاً ,
    أغمض عينيه ,, وغط في سبات عميق ….

    استيقظ على أصوات العصافير التي تدق نافذته ,
    قام متثاقلاً من فراشه فتح النافذه وانبهر من ذلك المشهد
    آآآآه يالجمال الطبيعه ,أصوات خرير المياه يسمعه من
    كل جهه , الأشجار تلوح إليه وهي تتراقص طرباً وفرحاً,
    خضرتها أسرت عينيه ,الجبل بدا بحلة جديده وقف صامداًليلة البارحه أمام تلك الرياح القويه بقدرة قادر ,
    كم رائع هذا المشهد ,, أحس بطعم الكفاح والصمود
    من أجل النجاح وتحقيق الأمل …….

    ** رغم الصعاب التي تواجه الإنسان الطموح لابد
    أن لا يجعلها تقف عثره في طريقه فالشخص لا
    ينال ما يريده وما يطمح إليه إلا بعد تعب ومشقه **

    من تأليف . أختكم أبعاد

    #8001

    ماشاء الله…

    رائعة هذه القصة…
    كلمات معبره …تصوير رائع جعلني أعيش القصة لحظه بلحظه …..
    بارك الله هذه الأنامل الطاهرة التي نقشت حروفها لخدمة الهدف الأسمى إلى الأمام أبعاد..

    ماأجمل النور بعد الظلام ..
    ماأجمل اليسر بعد العسر..
    ماأجمل الفرح بعد الحزن…

    ننتظر باقة قصصك الممتعه والمفيده
    حفظكِ الباري

    #8003
    راوية
    مراقب
    غاليتي أبعاد
    لله درك قولك هذا سال من عسل

    أم قد صببتي على أفواهنا العسلا

    حبيبتي (من لم تبكِ الدنيا عليه,لم تضحك الأخرة إليه)

    وكيف يُنال المجدُوالجسمُ وادع
    وكيف يُحاز الحمدُ والوفرُ وافرُ

    ((وكلما تعاظمت الهمم تصاغرت الجثث))
    ولست ترى الأجسام وهي ضئيلة
    نواحل إلا والنفوسُ كبارُ

    شكرالله لك ..
    #8010
    ذوق راقي
    مراقب

    سلمتي كلمات رائعه وتصوير اروع

    #8011
    ذوق راقي
    مراقب

    هل تسمحين لي بالتعليق
    ذكرت…يمشي بين الممر…بصيغه المضارع والاسلوب الذي ذكرتيه ماضي …اخذ فتح …لو كان ماضي لكان اولى

    كم رائع هذا المشهد…الاصح كم هو رائع هذا المشهد

    آآآآآه ما اجمل الطبيعه….آآآآه تستعمل لتأوه من شي مؤلم وهنا شي جميل….الاصح يااااالله ما اجمل الطبيعه

    #8002

    نقد بناء من أختنا ذوق راقي إلى الأمام..
    من تميز لأخر…

    #8004

    أبــــــعاد

    حقا .. أبعاد إبداعكـ رحبة مشرقة

    تملكين القلم اليافع

    والرسالة الصادقة

    والفكرة الواضحة

    إلى الأمامـ ،، تباركــ الرحمنــ ,, وفقكــ الله للجهاد بقلمك

    بانتظار جديدكـ

    #8006
    أبعـــاد
    مراقب

    أختي شاعرة الأندلس
    الروعة هو مرورك وإبداء رأيك
    كل الشكر والتقدير ..

    #8007
    أبعـــاد
    مراقب

    غاليتي سفينة الاخاء
    مرورك أضفى على متصفحي جمالا
    أشكرك ..

    #8008
    أبعـــاد
    مراقب

    اهلا وسهلا فيك
    أختي ذوق راقي
    أشكر لك مرورك الرائع وتعليقك الأروع ..

    #8009
    أبعـــاد
    مراقب

    أختي بعد الكلمة
    أشكرك على مرورك الذي عطر متصفحي ..

مشاهدة 11 مشاركة - 1 إلى 11 (من مجموع 11)
  • يجب تسجيل الدخول للرد على هذا الموضوع.