المنتدى الأطياف الطيف العام الدكتور العودة:ادعاؤنا أننا الأفضل يعزلنا عن الآخرين.. والإسلام كله خير

مشاهدة مشاركة واحدة (من مجموع 1)
  • الكاتب
    المشاركات
  • #2071
    راوية
    مراقب
    أطلقت اللجنة الدعوية لفعاليات ومعرض كن داعيا الذي يقام في منطقة حائل برامج المحاضرات واللقاءات المفتوحة بإقامة محاضرة للشيخ الدكتور سلمان بن فهد العودة الأربعاء بعد صلاة المغرب في جامع خادم الحرمين الشريفين وقد بدأت المحاضرة بمقدمة من الدكتور عثمان العامر أكد فيها اهمية البرامج الدعوية والمحاضرات مقدما نبذة عن المحاضر.


    ثم تحدث الشيخ سلمان العودة عن
    أهمية التمسك بالهوية الاسلامية وعدم الانجراف وراء الحملة المستهدفة لإذابة الشخصية الاسلامية مبرزا بالأدلة والبراهين مدى حرص الإسلام على إشاعة المحبة والاخاء والتعامل الانساني مع مختلف البشر وحذر من خطر يراه يداهم المسلمين حاليا بعد محاولات تكريس العنصرية والعصبية القبلية والمناطقية عبر مسابقة في القصائد الشعرية أو من خلال البرامج والفعاليات الاخرى مؤكدا ان الاسلام هو الهوية الشاملة التي تذوب عندها كل الفروقات وطالب كل مسؤول يعتلي إدارة ما ان يجعل همه العمل بما يرضي الله ثم الابتعاد عن العصبية القبلية وانعكاسها على تجاوزه عن المعيار الاهم وهو الكفاءة الادارية إلى حسابات اخرى تعود به إلى العصبية القبلية وبين ان العصبية والعنصرية مغروسة في كثير منا مشددا بأنها اثرت على تاريخنا الاسلامي وتأثر المد الاسلامي منها واستدرك بأن ليس هناك حرج في الاعتزاز بالانتماء لأي جزء ينتمي له المرء ولكن الذي لا يجب هو خطر الازدراء بالآخرين.

    وتحدث عن الغزو الفكري الهدام عبر بعض وسائل الاعلام والتي وصفها بالمؤثرة وقال ان غزو المسلسلات التركية ما هو الا تواصل مع ما سبقها من مسلسلات مكسيكية وهوليودية وتوقع ان تأتي بعدها غزو ربما من مسلسلات صينية وغربية أخرى وطالب بتحصين الابناء ضد كل ما يؤدي إلى طمس هويتهم الاسلامية وابتعادهم عن دينهم كما طالب بأهمية ايجاد برامج اعلامية مضادة تنتج بكفاءة عالية وتجذب شباب وفتيات المسلمين دون ان تفسد أفكارهم

    كما كشف مدى أهمية الابتعاد عبر بعض وسائلنا الاعلامية من تكرار اننا نحن الذين على عقيدة سليمة وصحيحة واظهار تفوقنا على الآخرين مبينا ان ذلك يشتت المسلمين ولا يجمعهم فكل ابناء المسلمين لهم العقيدة السليمة سواءا في الهند أو المغرب أو سائر بلاد المسلمين وقال ان هذا الادعاء يجعلنا ننعزل عن الآخرين ويسبب الفرقة وقدم معالجة آنية للجوانب التي يعيشها العالم الاسلامي عالميا مؤكدا أهمية ان نركز حاليا على القيم الاسلامية العالية وكل الاسلام خير ولكن هناك جوانب تؤثر في غير المسلم ويجب التركيز عليها ومثال ذلك ترسيخ الايمان بالله وأنه يسمعك ويراك دون ان تراه والحرص على العمل بمقتضى ذلك بكل امانة. وقال: إن الاسلام بريء من القتل بغير حق واستدل على ما فعله الرسول بأهل مكة بعد ان قال: اذهبوا فأنتم الطلقاء وغيرها من سيرة المصطفى التي اكدت حرصه صلى الله عليه وسلم على ابراز الدين الاسلامي الحنيف ومكارمه العديدة.


    كما أوضح اهمية تحصين الابناء من خطر الانترنت وما يتم فيها من هدم للهوية الاسلامية وكذلك حذر من عمليات التنصير ومن بعض المواقع على الانترنت التي اشار إلى انها تدعم من بعض الدول من اجل زعزعة عقيدة المسلمين.


    المصدر
    جريدة الجزيرة

مشاهدة مشاركة واحدة (من مجموع 1)
  • يجب تسجيل الدخول للرد على هذا الموضوع.