مشاهدة 9 مشاركات - 1 إلى 9 (من مجموع 9)
  • الكاتب
    المشاركات
  • #486
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    درسنا اليوم موضوع مهم من موضوعات علوم القرآن، ذلكم أن كل من يقرأ القرآن

    يلفت نظره أنه يرى في التعريف بالسورة، أحيانا يقال: سورة مكية، وأحيانا يقال: سورة مدنية،

    فما معنى هذا المصطلح عند علماء علوم القرآن؟

    وماذا يريد به العلماء عندما يفصِّلون في السور فيقولون هذه سورة مكية وهذه سورة مدنية

    في البداية هناك تساؤل هل اهتم الصحابة بعرفة المكي والمدني ..؟

    نعم اهتموا رضوان عليهم ومما يدل على ذلك قول ابن مسعود -رضي الله عنه-

    «والله الذي لا إله غيره ما نزلت سورة من كتاب الله إلا وأنا أعلم أين نزلت، لا أنزلت آية

    منكتاب الله إلا وأنا أعلم فيم أنزلت،ولو أعلم أحدا أعلم مني بكتاب الله تبلغه الإبل لركبت إليه»

    تأملوا كيف أن ابن مسعود -رضي الله عنه وأرضاه- من دقة علمه واجتهاده

    في علوم القرآن أنه ما من آية عنده إلا يعلم أين نزلت وفيم نزلت، ولو يعلم أن أحدا أعلم منه بكتاب الله تبلغه الإبل ركب إليه، فهذا فيه الدلالة على عظم عنايتهم بهذا الباب.

    هذا الحديث رواه البخاري ومسلم .

    بعد ذلك نتعرف على تعريف المكي والمدني، فما هو المكي وما هو المدني؟

    ما الضابط لما يقال فيه مكي وما الضابط لما يقال فيه مدني؟

    فنقول: إن أهل العلم اختلفوا في هذا على ثلاثة أقوال تبعا لثلاث اعتبارات عند هؤلاء المختلفين.

    الاعتبار الأول: اعتبار مكان النزول، فمن العلماء من قال إن الآية يقال فيها مكي إذا نزلت في

    مكة وما حولها، ويقال فيها مدني إذا نزلت في المدينة وماحولها، وهذا قال به بعض أهل العلم

    لكنه غير صحيح، لماذا؛ لأنه يصبح غير حاصر لجميع السور والآيات، إذ أن بعض السور والآيات نزلت في تبوك أو نزلت في الطائف أو نزلت في أماكن متعددة من أسفار النبي –
    -، ثم إن بعض الآيات نزلت في مكة، وهي في آخر عهد النبي -صلى الله عليه وسلم-

    كقوله ﴿ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ ﴾ فالصحيح عدم اعتبار هذا الضابط، وهو أن يعتبر في تعريف

    المكي والمدني وضبطهما باعتبار مكان النزول، فنقول هذا غير مسلم.

    الثاني: باعتبار المخاطب، مِن العلماء مَن قال: إنما ينظر في ضبط المكي والمدني والقول بأن

    هذا مكي وهذا مدني إلى الخطاب النازل، فإن كانت الآيات فيها ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ﴾

    فهي مدنية وإن كان فيها ﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ ﴾ فهي مكية، ونقول: إن هذا غير منضبط؛

    لأننا نجد سوراً نزلت قطعاً في المدينة وفيها ﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ ﴾ كسورة البقرة

    ﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ﴾[البقرة: 21]،

    وأيضا مثل سورة لبقرة أيضا مثل قوله ﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ كُلُوا مِمَّا فِي الأَرْضِ حَلاَلاً طَيِّبًا ﴾

    الثالث: باعتبار الزمان، فيقولون: ما نزل قبل الهجرة أي قبل وصول النبي -صلى الله عليه

    وسلم- إلى المدينة فهو مكي، وما نزل بعد الهجرة فهو مدني، وهذا هو التعريف الذي سار عليه

    أهل العلم، وهو تعريف منضبط وحاصر لجميع السور، ولا يخرج عنه شيء.

    ننتقل بعد ذلك إلى ما ذكره أهل العلم في ضوابط المكي وضوابط المدني ، ..

    (بمعنى أنك لو كنت في أي سورة وأردت أن تعرف هل هي مكية أو مدنية انظر إلى هذه

    الضوابط التي استقرأها العلماء من واقع السور المكية، فإن وجدت شيئا منها فاعلم أن هذه

    السورة سورة مكية، إذن هذه ضوابط استقرائية ومعنى ضوابط استقرائية أن العلماء نظروا إلى

    السور المكية فوجدوا فيها عددا من العلامات التي تكون فيها ولا تكون في غيرها، فجمعوها

    وضبطوها لنا.)

    افهموها جيداً حتى تستطيعوا الإجابة على التطبيق !!

    الأول ضوابط المكي: كل سورة فيها ـ كلا ـ فهي سورة مكية فـ ـ كلا ـ

    الثاني من الضوابط: كل سورة فيها سجدة فهي سورة مكية،

    الثالث: كل سورة مبدوءة بقسم فهي سورة مكية

    الرابع: كل سورة مفتتحة بالحروف المقطعة فإنها سورة مكية عدا الزهراوين، وما الزهراوان؟ البقرة وآل عمران.

    الخامس: كل سورة فيها ﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ ﴾ وليس فيها في الوقت ذاته ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ﴾ وهذا

    احترازاً من ماذا؟ احترازا من سورة البقرة وسورة النساء فإن فيهما ﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ ﴾

    وفيهما ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ﴾ إلا سورة واحدة وهي سورة الحج، فإنها مفتتحة بقوله

    ﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ ﴾[الحج: 1]،

    وفي الوقت ذاته في خاتمتها جاء قول الله سبحانه وتعالى ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ارْكَعُوا وَاسْجُدُوا وَاعْبُدُوا رَبَّكُمْ وَافْعَلُوا الْخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ﴾[الحج: 77]، وسورة الحج سورة مكية باتفاق.

    السادس: كل سورة مفتتحة بالحمد فهي سورة مكية،

    السابع: وكل سورة فيها قصص الأنبياء فهي سورة مكية عدا سورة البقرة، كل سورة تذكر

    فيها قصص الأنبياء وتأملو الفرق عندما نقول قصص الأنبياء وعندما نقول الأنبياء أو أسماء

    الأنبياء فأسماء الأنبياء قد ترد في سورة مدنية أما قصص الأنبياء فلم ترد إلا في السور المكية

    عدا سورة البقرة.

    ظوابط المدني ..

    الضابط الأول للمدني : كل سورة فيها ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُو ﴾ وليس فيها ﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ ﴾ فهي سورة مدنية .

    الضابط الثاني للمدني :الثاني كل سورة فيها ذكر المنافقين فهي سورة مدنية.

    الضابط الثالث للمدني :كل سورة فيها بيان حد أو فريضة من فرائض الله سبحانه وتعالى فهي سورة مدنية.



    أتوقف عند هذا الحد وللموضوع بقية ..

    أسئلة التطبيق ..من خلال الدرس السابق أجيبي علة مايلي ..دون الرجوع لفهرس المصحف أو معلومات سابقة

    س1. قوله تعالى (﴿ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا ) هل هي مكية أم مدنية ؟؟

    س2.احكمي على السورالتالية(الطور، الجمعة ) مكية أو مدنية ولماذ؟؟


    أنا بانتظاركم ،، من لديه أي ملاحظة على طريقة العرض والأسلوب من حيث الصعوبة أو الكثرة وغيرها والفترة بين كل درس،، يراسلني على الخاص …….

    ودمتم لمنتداكم أعضاء فعالين مخلصين ……





    #8668
    Quote:
    س1. قوله تعالى (﴿ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا ) هل هي مكية أم مدنية ؟؟

    مدنية لأنها نزلت بعد الهجرة في حجة الوداع , و الضابط في المدنية أن تنزل بعد الهجرة حتى لو كانت في مكة

    Quote:
    س2.احكمي على السورالتالية(الطور، الجمعة ) مكية أو مدنية ولماذ؟؟

    الطور مكية لأنها بدأت بقسم
    الجمعة مدنية لأن فيها (ياأيها الذين آمنوا) و فيها بعض الأحكام مثل حكم البيع بعد النداء الثاني من يوم الجمعة

    بارك الله فيكِ طريقتكِ رائعة
    أنا بانتظار الدروس الأخرى
    موفقة

    #8663

    أحسنت بارك الله فيك أختي الغالية ..

    أنا بانتظار باقي الأعضاء

    #8661

    لي عـــــــــــــــــــــودة

    لأسئلة التطبيق..

    بااارك الله فيك..

    #8666

    نسمة فجر

    أنا أنتظرك والقلم الأحمر للتصحيح ……..

    #8662

    أسئلة التطبيق ..من خلال الدرس السابق أجيبي علة مايلي ..دون الرجوع لفهرس المصحف أو معلومات سابقة

    س1. قوله تعالى (﴿ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا ) هل هي مكية أم مدنية ؟؟

    هذه الأيه نزلت في حجة الوداع فهيا مدنيه لانها نزلت بعد الهجره وهذا ضابط المدني

    س2.احكمي على السورالتالية(الطور، الجمعة ) مكية أو مدنية ولماذ؟؟

    الطـــور :مكيه لانها بدأت بقسم..

    الجمعه: مدنيه لانها احتوت على (يا ايها الذين ءامنوا اذا نودي…)



    استاذه الموحدة انا حليت صح وإلا لا..

    #8664

    أحسنت بارك الله فيك .. إجابة موفقه

    #8665

    مازال القلم الأحمر بانتظاركم ……

    #8667

    هل نكمل الدرس أين بقية الطالبات انتهى وقت الحصة …؟؟؟

مشاهدة 9 مشاركات - 1 إلى 9 (من مجموع 9)
  • يجب تسجيل الدخول للرد على هذا الموضوع.