المنتدى الأطياف الطيف العام ~¤ô¦¦§¦¦ô¤~ فتياتنا و الروايات ~¤ô¦¦§¦¦ô¤~

مشاهدة 15 مشاركة - 1 إلى 15 (من مجموع 21)
  • الكاتب
    المشاركات
  • #170
    الفولاذية
    مراقب

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ~¤ô¦¦§¦¦ô¤~ فتياتنا و الروايات ~¤ô¦¦§¦¦ô¤~

    موضوع لطالما راودني للكتابة كثيرا …

    حتى يسر الله لي هذا … بعدما وصل السيل الزبد ..

    وفي هذا الموضوع أتكلم عن الروايات المحرمة والمخلة بالآداب الإسلامية ..

    ____________________

    تحكي لي أحد الفتيات … أنه راودتها نفسها ذات مرة حتى قرأت رواية ما , باتت تقرأها حوالي 12 ساعة متواصلة … تبين لي من خلال حديثها أنها شابة مستقيمة إلى حد جيد…

    المهم -تقول الفتاة -ندمت أشد الندم على ذلك …

    يبقى السؤال …. لماذا ندمت هذه الفتاة التي تراقب الله ..؟؟

    أجيبكم …

    تدخل أغلب الروايات في تفاصيل دقيقة أبعد ما تكون عن العفة , لا ينبغي للعاقلة من الفتيات أن تقرأها..

    حيث أن بعض الروايات تترك أثرا سلبيا على قارئها … من عادات سلوكية , ايهام شديد , حب مزيف , تصورات هي أبعد ما تكون عن الواقع ….

    تقرأ الفتاة مثلاً .. رواية محورها علاقة محرمة تكونت بين شاب و شابة وتطول التفاصيل في كيفية تكون هذه العلاقة وما النتائج الجميلة والمغرية التي تحملها الرواية بين طياتها .. وتظل الفتاة تقرأ الساعات الطوال لتعيش كل لحظة من الرواية في ساعات .. وتطلق لخيالها العنان حتى يصل لأبعد حدود أرادها الكاتب…

    ثم تتنقل الفتاة بين هذه الفصول … وتعيش أحداث هذه القصة … ثم ……..

    ثم تنتهى هذه القصة وتخرج الفتاة لعالم مغاير إلى حد كبير مما تصورت …

    ثم … ماهي الفائدة التي خرجت بها …؟؟؟

    أقول إنه و كان هناك فائدة فهي 1, 0 كنسبة لحد أعلى من وجهة نظري مقابلاً لما تورثه من أسى وأحزان للأخت القارئة ..

    وتظن بعض الفتيات أن الروايات ماهي إلا مضيعة للوقت وأنها أفضل من غيرها .. بل على العكس من ذلك وأكاد أجزم أن بعض الروايات وقعها وأثرها أكبر بكثير من العديد من الأفلام .. (أتمنى أن لايفهم من كلامي أني احرض على مشاهدة الأفلام .. فليس ذلك بمنطق)

    والأدهى والأمر في هذه المسألة أن الرواية الآن اصبحت تتداول بين الفتيات والمتزوجات بواسطة تقنية البلوتوث …

    حتى أنني سمعت مواقف مخزية بحق والله بين افراد المتزوجات يحكين شدة تعلقهن بهذه الروايات..ومنهن من تقرأفي الرواية لأيام عديدة .. ومن تأثرت علاقتها بزوجها بسبب ماتقرأ ,, فما رأيكم ؟؟

    أتعجب وأقول إلى أين وصلت بنا هذه الروايات .. إلى جحيم أم نعيم ..؟؟

    و هل من نظرة عاقلة لهذه الروايات تؤيدها ردة فعل حازمة ..؟؟

    ____________________

    هذه بعض كلمات لابد وأن نقصا ما يشوبها ..

    وبإمكاني تتمتها بنقولات وكلام لمشائخ وقصص لفتيات ولكني ..؟؟

    أريده أن يكون منا وإلينا..

    لذلك أتمنى من المصلحات هنا في هذا المنتدى والتي خاضن أو ما زلن يخضن التجربة

    أن يدلين بآرائهن وأن نفتح مجال للنقاش والإقناع ..

    حتى نخرج بفائدة..نرفع هاماتنا بها

    ((والإقناع هنا ليس حكرا على صاحبة الموضوع ..))

    أنتظركم هنا ..

    ودمتم برضاً من الله

    #5024

    أختي الفاضلة : سلمت يمناك على ما تكتبتي ..
    وهذا يدل على حرصك واهتمامك بالفتيات

    ولايخفى علينا أثرالروايات الهابطة على السلوكيات …

    وإن كانت الروايات موجودة من زمن بعيد ولكن خطرهــــــــا أشتد بعد أن أصبحت في متناول الجميع

    كما ذكرتي عبر تقنية البلوتوث …….

    كثير أسأل :: حبيبتي هل تحبييييييييييين القراءة ؟
    تجيب : لالالالالالالالالالالالالالالا

    طيب ماذا عن قراءة الرواياااااات ؟!!!

    أووووووووه تجديها بالساعات تقرأهـــــــــــا

    طيب أختي أن كتبت الموضوع بأبعاده جزاك الله خيراً
    ولكن ماالحــــــــــــــــــــــــل؟؟؟

    طبعاً الحل يختلف من شخص إلى شخص

    ولكن أهم شيء تقوية الوازع الديني وأن الله مطلع عليك

    إذا خلوت الدهر يوماً فلا تق خلوت ولكن قل على رقيب

    الشيء الثاني أختي الغالية ..توفير البديل ..

    فإذا كانت تحفظ بجواله أخر الروايات الهابطه أحفظي أنت في جوالك روايات راقية وأدبية

    وقومي بنشرهــــــــــــا

    لي عودة بإذن الله لمتابعة هذا الملف الساخن ……..

    ولكي نقوم نحن أعضاء المنتدى بحل المشلكة

    وتوفير البدائل

    أشكرك مره أخرى

    #5039
    أبعـــاد
    مراقب

    أختي الفولاذية تسلم يمينك على خطته
    الروايات وما ادراك أصبحت متفشية في المجتمع بشكل كبير مثل ما قلتي
    والمشكلة أن من يقرأها فتيات في سن المراهقه وأيضا مصادرها دائما ما تكون من النت وباللغة العاميه فأصبحت
    أكثر انتشارا ورواجا ومن يكتبها كثيرا ما تكون فتيات صغيرات في السن وأغلبها تتكلم عن العلاقات وتعيش القارئة بأوهام وسراب وتتوقع ان الحياة هكذا
    أنا الآن اعاني من وجودها في مجتمعي وخصوصا بين المراهقات ويسيئني ذلك لأن بعض من تقرأها ليس عندها أي وسيله للاعلام اما نت أوغيرهوذلك
    لحفاظ أهلها ولكن دخلت وتسللت لمنزلهم دون شعورهم وذلك عن طريق تبادل الطالبات في المدارس هذه الروايات عن طريق ( الفلاش موموري)
    وحتى أخجل ان أكتب ما يوجد في هذه الروايات من التفاصيل الدقيقة التي لاتناسب الأخلاق
    فاتوقع الحلول في ذلك
    مراقبة الله تعالى
    التوعية بأهمية قيمة الوقت وعدم اهداره بقراءة لا تنفع ولاتضر
    المعلمه لها دور في تثقيف الطالبات وكيف تؤثر عليهن ببيان مخاطرها على الأخلاق
    الأهل لهم أيضا دور في ذلك لأن الأم لاتعلم ما تقرأ بنتها فلابد من المراقبة وتوعيتهم في ذلك
    توفير مصادروكتب تناسب الفتاة في فئة عمرها وتخاطب فكرها ..[/size
    ]

    #5040

    بسم ربي
    الموضوع جدا واقعي ..
    يحتاج منا وقفة وتأمل ..
    فالمشكلة هنا ترتكز على عدة محاور وليس محورا واحدا
    فهي لا تتعلق بمجرد الفرد القارئ فقط ولابمجتمعة ولا بمستوى ثقافة جيلة ولابالدولة التي سمحت بدخول هذة الروايات بل المشكلة اوسع من ذلك بكثير …………..

    معذرة لن ادلي بدلوي …………….
    فنحن بانتظارعودتك ياموحدة لنبداء الحوار

    #5038

    أشكرك على الطرح الرائع,,

    موضوع في الصميم..

    فلنكن ممن ينشر رسالة الإسلام بقالب سامي”بالروايات”

    ونريد مزيدا من الإطروحات التي تهم الفتيات,,

    #5028
    الفولاذية
    مراقب

    أختي الفاضلة الموحدة لله ..

    أشكر لك هذا التفصيل للمشكلة ..

    وأوافقك بشدة أننا نحتاج للبديل ..

    جزاك الله خير

    ودمت برضاً من الله

    #5029
    الفولاذية
    مراقب

    أختي الفاضلة (أبعاد )

    أشكر لك هذا التواجد ..

    أما ما ذكرته من راجها في المجتمعات بشكل كبير فهذا ما دفعني لكتابة هذا الموضوع ..

    فنحن في هذا المجتمع لمواجهة الروايات فبرأيي أننا بين خيارين للدعوة إلى الله ..

    إما أنك تواجهين الفتاة بالتوجيه والنصيحة أو تأتين بأسلوب أكثر حكمة وهو إعطائها البديل

    وهم روايات هادفة تنتشلها من الوحل الذي تتمرغ به ..

    وأنتي بالخيار ..

    بارك الله فيك

    ودمت برضاً من الله

    #5030
    الفولاذية
    مراقب

    أختي الفاضلة (ري الأمل )

    بانتظار ريك ..

    ودمت برضاً من الله

    #5031
    الفولاذية
    مراقب

    أختي الفاضلة (بعد الكلمة )

    لعل كلمتك

    ( فلنكن ممن ينشر رسالة الإسلام بقالب سامي”بالروايات” )

    فتحت آفاقاً لغيرك …

    شاكرة لك هذا المرور

    ودمت برضاً من الله

    #5026
    ليالي
    مراقب

    اشكرك اختي الفولاذية على طرحك لمثل هذه الموضوع المهم


    بسبب إنتشارة الملفت

    أختي العزيزة لقت كتبت موضوع ردا على موضوعك المفيد أتمنى ان تزوري الموضوع

    فلنكن ممن ينشر رسالة الإسلام بقالب سامي”بالروايات”

    #5032
    الفولاذية
    مراقب

    أختي الفاضلة ( ليالي )

    اهنئك على هذا الرد الجميل والذي أثلج صدري حقيقة ..

    وكما أردت فقد تواجدت هناك .. وسأشارك في وضع روايات هادفة ..

    أشكر لك مرة أخرى ..

    ودمت برضاً من الله

    #5027

    هناك روايات أروع من الخيال من ناحية الاسلوب والمعنى
    مثل رواية اليهودي والفتاة العربية وقصة الحب الخالدة للكاتب (عبدالوهاب المرعي)
    الموضوع في الصميم
    ويحتاج لتوعية أكثر
    خاصة حينما نعلم أنه لم تقم اسرائيل إلا على ركيزتين اساسيتين في الروايه
    – الكتابة بالعبرية
    – الكتابه عن الحلم اليهودي ليتشربه الاجيال
    وهانحن في القرن الحادي والعشرين نرى اسرائيل بقوتها وهيمنتها متربعه وسط العرب

    #5033
    الفولاذية
    مراقب


    أختي الفاضلة (بنت المعهد )

    ردك هذا يدعم في أهمية الموضوع ..

    وما أجمل أن تظهر رويات لتكتب عن حلم المسلمين ليتشربه الأجيال ..

    بارك الله فيك وفي مرورك المتميز ..

    ودمت برضاً من الله

    #5025

    أشكرك أختي على فتح هذه الموضوع التوعوي …

    وأتأمل منك أن تطرحي مواضيع توعوية أكثر

    وشكر الله لك ..

    #5023

    لابد ان تكون هناك روايااات مع الفتيااات..

    لكن حين نختاااارها وننشرها بقااالب اسلامي..كتلك التي تصدرها وهج الحياة..

    انا اشجعهاا..

    مهما يكن نحتاج للترفيه..

    فبعض الكتب تكووون جادة في الطرح..

مشاهدة 15 مشاركة - 1 إلى 15 (من مجموع 21)
  • يجب تسجيل الدخول للرد على هذا الموضوع.